الحكامة الجيدة ودور المجالس الجماعية في التدبير المستدام: حالة الجماعات الترابية بني درار وأحفير والسعيدية

Hakym Hakym Zarrouk

Résumé


ملخص:

تعد المجالس الجماعية عنصرا فاعلا في إعداد المجال وتدبيره وتنظيميه، نتيجة الصلاحيات الموكولة والموارد المرصودة والاختصاصات المتزايدة باستمرار، والتي تمنح لمدبري الشأن العام المحلي هامشا أكبر لتدبير المجال بشكل فعال، إلا أن هذه المجالس تعاني من مشاكل مرتبطة بمحدودية الموارد المالية وسوء تدبيرها، وبضعف تكوين الموارد البشرية، الأمر الذي يحول دون قيام معظم هذه المجالس بممارسة اختصاصاتها.

سنحاول من خلال هذه المقالة التوقف عند إشكالية محورية مرتبطة بمدى تحقيق المجالس الجماعية لرهان تدبير المجال وتنظيمه وتطبيق مبادئ الحكامة الجيدة من خلال نموذج المجالس الجماعية للمدن الحدودية الصغرى بني درار وأحفير والسعيدية.

نسعى من خلال محورين أساسيين التقرب من هذا الفاعل الأساسي، عبر قراراته المتخذة في عملية التدبير، ومدى تأثير مجموعة من الإكراهات في أجرأة وتفعيل هذه القرارات وفي اقتراح بعضها والتي لها علاقة مباشرة بالبنيات الاقتصادية والاجتماعية.


Mots-clés


المجالس الجماعية ؛ التدبير الجماعي ؛ المدن الحدودية ؛ الحكامة الجيدة ؛ الإكراهات المالية والبشرية

Texte intégral :

PDF


DOI: https://doi.org/10.48407/IMIST.PRSM/ot-n4.17628

Renvois

  • Il n'y a présentement aucun renvoi.