الاقتصاد العادل: اقتصاد الموارد لا اقتصاد الديون

MOHAMED NOURI

Abstract


إزاء هذا الوضع المدلهم الذي يمر به العالم من جراء الازمة المتفاقمة يوما بعد يوم، تتعالى اصوات عديدة وترتفع صفارات الانذار من هنا وهناك مشيرة الى المخاطر المحدقة بالمعمورة والتهديدات التي تنتظرها إذا لم تحصل عملية انقاذ مستعجلة ومراجعة جذرية للنظام الاقتصادي العالمي والاسس التي تحكمه. وفي هذا الصدد يطالب العديد من تلك الاصوات الى ضرورة الالتفات الى مبادئ الاقتصاد الاسلامي لكونه يتضمن جملة من القواعد التي قد تعيد للعالم توازنه المفقود وتعالج التشوهات والاختلالات التي اصابته من جراء هذه الازمة. تحاول هذه الورقة استعراض جملة من اوجه الاعجاز الاقتصادي في الاسلام فيما يتعلق ببناء الثروة وتحقيق التنمية وطرح نموذج تنموي لم يسبق للبشرية تجربته الا في سنين معدودة من التاريخ اثمرت نتائج باهرة وحققت درجة معتبرة من الكفاية الاقتصادية والعدالة الاجتماعية بشهادة المنصفين من المؤرخين المسلمين اوالمستشرقين او غيرهم.  ويرتكز هذا النموذج على ثنائية محورية"زكاة، ربا" تستند من خلالها عملية التنمية على قطاعين اساسيين لا غنى عنهما في المجتمع وهما القطاع الربحي (التبادلي) والقطاع غير الربحي(الخيري) وهما بمثابة جناحي الطائر اللذان لا يمكن التحليق والاقلاع الا بهما. كما انها تصحح العلاقة المقلوبة التي تحول من خلالها القطاع المالي من تابع الى متبوع وانقلب بناء الثروة بدوره فيها الى هرم مقلوب يقوم على الديون ولا تحتل الثروة الحقيقية فيه سوى حيز هامشي يتقلص بمرور الزمن.

الكلمات المفتاح: الاقتصاد العادل، نماذج، الاقتصاد العيني ، الاقتصاد الديني، محورية "زكاة، ربا"، الحرية الاقتصادية ، نحت معالم اقتصاد المستقبل

Among the many miraculous aspects of the Islamic legislations is what we may call the developmental miraculous aspect in Islam.  For it represents a historical precedence and a challenge before the human intellect to produce something like it in terms of legislation, judgments and in preserving wealth and augmenting it . Islamic developmental system is based on resources and assets rather than swaps and depts.

 


Keywords


A just economy, Models, The economy in kind, The religious economy, The centrality of "Zakat, riba", Economic freedom, Future economy

Full Text:

PDF